أربعة تحديات تواجه ميسي في الموسم الجديد

1640457-34807004-640-360

محاولات مكثفة من الجهاز الفني لنادي برشلونة لإراحة ميسي من المسيرة الطويلة التي خاضها الموسم الماضي سواء مع ناديه أو المنتخب الأرجنتيني على أمل العودة من جديد للتألق مع بداية الموسم ولكن تبقى الكثير من التحديات التي تواجه البرغوث في مشواره مع البلوغرانا.

ويمثل أهم التحديات التي تواجه ميسي هو الاجهاد الشديد الذي مر به خاصة بعد أشترك في ثلاث مسابقات مع برشلونة وهي الليغا الإسبانية وكأس الملك ودوري أبطال أوروبا واستمر حتى نهايتها كذلك الأمر بالنسبة لكوبا أميركا مع المنتخب الأرجنتيني حيث وصل بالفريق إلى المباراة النهائية وخرج من البطولة بركلات الترجيح أمام تشيلي البلد المستضيف.

وقرر لويس إنريكي المدير الفني عدم اصطحاب كل من ميسي ونيمار إلى رحلة الولايات المتحدة الأمريكية بسبب الإجهاد الشديد وضرورة حصولهما على راحة سلبية لاسيما أن كل منهما أمامه مهمة شاقة في شهر أغسطس.

وعقب عودة الفريق من الولايات المتحدة سيخوض مباراة كأس السوبر الأوروبي أمام اشبيلية ثم لقائي الذهاب والعودة في كأس السوبر المحلي أمام أتلتيك بلباو ثم يبدأ موسم الليغا الإسبانية.

أربعة تحديات تواجه ميسي في الموسم الجديد – كرة القدم – الدوري الإسباني

وفي الموسم الماضي لعب ميسي 69 مباراة مع برشلونة والمنتخب الأرجنتيني في مختلف البطولات وهو رقم كبير على نجم بحجم ميسي ولا تزال راحته السلبية غير كافية كي يحصل على قسط من الراحة.

وأصبح فوز ميسي بالكرة الذهبية شبه محسوم بعدما نال فريقه الثلاثية وهو ما يضغط عليه كي يستمر على نفس الأداء رغم وجود منافسة قوية من كريستيانو رونالدو الذي يريد منح الملكي بطولة جديدة بعد أن خرج خالي الوفاض الموسم الماضي.

أربعة تحديات تواجه ميسي في الموسم الجديد – كرة القدم – الدوري الإسباني

ولعل ثاني التحديات التي تواجه ميسي هي قلة عدد اللاعبين في الفريق خاصة بعد رحيل عدد من النجوم مثل تشافي ومونتويا واقتراب بيدرو من الرحيل وعدم قدرة الصفقات الجديدة على الانخراط في الفريق بسبب العقوبات الموقعة على النادي.

ويأتي التحدي الثالث والمتمثل في ضرورة المنافسة مبكرا على لقب هداف الليغا الذي ذهب في الموسم الماضي لصالح البرتغالي كريستيانو رونالدو بفارق خمسة أهداف عن ليونيل ميسي خاصة أن بداية الموسم شهدت تألق نيمار بشكل كبير وخطف الاضواء بعض الشيء من النجم الأرجنتيني.

أما التحدي الرابع هو استمراره في دعم الفريق في مختلف البطولات من أجل المحافظة على الألقاب التي نالها ومحاولة محو الصورة السيئة المرسومة في أذهان جماهير الأرجنتين بسبب عدم قدرته على تحقيق بطولة مع التانغو إن كان قد ساهم في وصول الفريق إلى نهائي كأس العالم 2014 بالبرازيل ونهائي كوبا أميركا 2015 في تشيلي.

جميع الحقوق محفوظة © 2017 - ليغا عرب