برشلونة بإمكانه العيش بدون ميسي

joan-vehils-director-sport-1355079131730

هل تتذكرون يوم أصيب ميسي ؟! لم يكن أحداً حينها يعتقد بأن برشلونة سيقتنص صدارة الليجا ويحافظ عليها أو أنه سيتمكن من التأهل للدور الـ 16 من دوري ابطال أوربا كمتصدر لمجموعته بأداء مميز، كانت المخاوف تفرض نفسها من غياب ليونيل عن الفريق.

ولكن برشلونة قد أثبت عملياً بأنه يستطيع أن يظل على قيد الحياة في غياب ميسي، ففي وجود مدرب مثل لويس انريكي بسمات تكتيكية تفرض نفسها على المنافس وبوجود هدافين ذوي قدرات عالية مثل نيمار وسواريز تمكن برشلونة من البقاء حياً رغم غياب الآرجنتيني.

ولا شك أنه بعودة ميسي ومع انضمام توران وفيدال في الانتقالات الشتوية ستتغير الصورة وسيحاول الفريق أن يتحسن أكثر وأكثر من الأداء الذي يقدمه كما أن انريكي يسعى بدوره للتعاقد مع لاعبين جيدين في فترة الانتقالات المقبلة لتحقيق أفضلية أكثر وتحقيق المزيد من الألقاب لتصبح الصورة أكثر بريقاً في يناير القادم .

ولعل اللقب الأقرب لبرشلونة الآن هو كأس العالم للأندية والذي يحمل أهمية فنية وإقتصادية للنادي لذا فعلى برشلونة التركيز حتى يتمكن من حصد هذه البطولة لينطلق بها للعام الجديد مع رغبة مستمرة في حصد البطولات والألقاب.

بقلم:

Joan Vehils

صحيفة السبورت

جميع الحقوق محفوظة © 2017 - ليغا عرب